موقع بحوث

بحث عن التوابع والأسلوب النحوي جاهز وورد doc

التوابع والأسلوب النحوي

أنَّه قد يسري إعراب الكلمة على ما بعدها ، بحيث : تُرفعُ عند رفعها ، وتنصب عند نصبها ، ويسمَّى المتأخِّـر تابعاً .

والتوابع : أربعة أنواع :

1- فيُرفعُ المتأخر .

2- أو يُنصبُ .

3- أو يُجزمُ .

4- أو يُجـَـرُّ.

– : تبعـــاً لما قَــبله .

– وهو أربعة أنواع :

1– نوعٌ يسمَّى : نعتاً ، مثل : عاقل وجاهل في [ قولك ] :

– ( عدوٌّ عاقلٌ خيرٌ من صديقٍ جاهلٍ ) .

ومثلُهُ : ( رزقـني اللهُ بنتاً عفيفةً ) .

و – ( ضاعَ لي كـيسٌ صغيرٌٌ ).

فلفظُ : ( صغيٌر ) ونحوه يسمَّى نعتاً أو صفةً ، ويجب فيه الرفعُ تبعاً للفظ :

( كيسٌ ) ، وعلامة رفعه الضمَّة الظاهرة على آخره .

و لفظ ( بنتاً ) على أنَّه مفعولٌ به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة

و ( عفيفةً ) نعتٌ للمفعول بهِ منصوبٌ ، وعلامة نصبه الفتحة.

فتقول :-

و – ( هذه بنتٌ جميلةٌ ) .

و – ( هذا حسنٌ العالمُ ) .

و – ( هذه سارة المصونة ) .

2– ونوعٌ يسمَّى : عـطفاً ، نحو :

( يبلغُ الطالبُ المجدَ والشرفَ بالعلمِ والأدبِ ) .

ومثل : ” الواو ” ، و” الفاء ” : ( ” ثمَّ ” ، ” أو ” ، ” أم ” ، ” لكن ” ، ” لا ” ، ” بل ” ) .

ففي: ( انكسرَ القلمُ والدواة ) ، فما بعد “الواو” يسمَّى معطوفاً عليه .

الكلمة إعـــرابـهــــا

الدواةَُ معطوف مرفوعٌ تبعاً للقلم المرفوع على أنَّهُ فاعلٌ مرفوع .

– و( كسرتُ القلمَ والدواةَ )

الدواةَ : معطوف منصوبٌ تبعاً للقلم المنصوب على أنَّهُ مفعولٌ به منصوبٌُ

– و( عجبتُ من كسر القلمِ والدواةِ ) .

الدواةِ : معطوف مجرورٌ تبعاً للقلمِ المجرور أنَّهُ مضافٌ إليه .

فمتى وقع حرفٌ من أحرفِ العطفِ المذكورةِ بين اثنين لحقتْ الثانيَ حركةُ إعرابِ الأول .

3ـ ونوعٌ يسمَّى: توكيداًً ، مثل :

– ( جاء الأميرُ نفسُه ــ أوعينُه ـ )

– و(كلُّ) أو ( جميع )، نحو:

– ( سار الجيشُ كلُّهُ ـ أوجميعُه ــ )

– ( خــاطبتُ الســلطانَ نفـسَـه ) .

ولذلك يسمَّى ” توكيداً ” ، والتوكيد يتبعُ ما قبله في حركةِ إعرابـِه ، فكلمة ( نفس )

في المثال السابق توكيدٌ كما سيأتي :

خاطبتُ :خاطبَ فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل ، والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل .

السلطانَ : مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخِره

نفسَ :توكيدٌ منصوبٌ ، لكونه تابعاً للفظ ( السلطان ) المنصوب على أنَّـه مفعولٌ به ، وهو مضاف .

الهاء: ضمير متصل في محل جر مضاف إليه .

( حضر السلطانُ نفسُه ).

حضر :فعل ماضٍ مبني على الفتح.

السلطانُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمَّة .

نفسُ: توكيدٌ مرفوعٌ لأنَّ ما قبله مرفوعٌ على أنَّهُ فاعل وهو مضاف .

الهاء : ضمير متصل في محل جر مضاف إليه .

( دخلتُ منزل السلطانِ نفسِه ).

الكلمة إعـــرابـهــــا

دخلت : دخلَ فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل ، والتاء ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل .

منزل :مفعول به منصوب ، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخِره ، وهو مضاف .

السلطانِ :مضاف إليه مجرور وعلامة جرِّهِ الكسرة .

نفسِ :توكيدٌ مجرورٌ وعلامة جرِّهِ الكسرة ، لأنَّ ما قبله مجرورٌ على أنَّه مضافٌ إليه .

الهاء : ضمير متصل في محل جر مضاف إليه .

– ( مررتُ بالجيشِ كلِّه – أو جميعـِه – ) .

4 ـ ونوعٌ يسمَّى : بدلاً ، نحو :

– ( واضعُ النحوِ الإمامُ عليٌ ) .

– ( جدَّد الأميرُ القـصرَ أكثرَه ) .

– ( انصرف الديوانُ عُمَّالُه ) .

فلفظ ( عليٌ ) في هذا التركيب يسمَّى بدلاً ، ويتبع ما قبله – وهو ” الإمامُ ” المرفوع على أنّ‍َه خبرٌ – في حركة إعرابه.

وفي :

( إنَّ الإمامَ علياً واضعُ النحو ) .

إنَّ : حرف توكيد ونصب،ينصب الاسم ويرفع الخبر .

الإمامَ: اسم ” إنَّ ” منصوب وعلامة نصبه فتحةٌ ظاهرةٌ على آخره .

علياًّ :بدل منصوبٌُ تبعاً للإمام المنصوبِ على أنَّه “اسم إنَّ” .

واضعُ :خبر”إنَّ” مرفوع وعلامة رفعه ضمَّةٌ ظاهرةٌ على آخره . وهو مضاف .

النحو :مضاف إليه مجرور وعلامة جرِّه الكسرة .

-( النحو من وضعِ الإمام ِعليٍّ ).

من :حرف جر .

وضع :اسم مجرور بمن ، وعلامة جرة الكسرة ، وهو مضاف .

الإمام :مضاف إليه مجرور ، وعلامة جرة الكسرة .

عليٍّ: بدل مجرورٌ تبعاً للإمام المجرورِ على أنَّه “مضافٌ إليه” ، وعلامة جرة الكسرة .

.
.
.

__________________________________

اضغط الرابط أدناه لتحميل البحث كامل ومنسق جاهز للطباعة 

مقالات متعلقة

إذاعة مدرسية عن بداية العام الدراسي

admin

بحث عن حرف ومهن الأنبياء جاهز وورد doc

admin

إذاعة عن هشاشة العظام

admin

اترك تعليق